نصائحمنوعات

تعرف على أسباب وكيفية علاج الإصابة في الكفة المدورة

الإصابة في الكفة المدورة شائعة جدا خصوصا عند الرياضيين، تؤثر الإصابة في الكفة المدورة على قدرة الشخص على رفع وتدوير ذراعه.

وفقًا للأكاديمية الأمريكية لجراحي العظام، فإن ما يقدر بحوالي مليوني شخص في الولايات المتحدة يزورون الطبيب بسبب الإصابة في الكفة المدورة كل عام.

الكفة المدورة هي أربع عضلات متصلة بواسطة أوتار بعظم العضد أو الجزء العلوي من الكتف. عندما يحدث تمزق الكفة المدورة، ينفصل واحد أو أكثر من الأوتار عن عظم العضد. قد يكون التمزق كاملًا أو جزئيًا ويمكن أن يسبب ألمًا كبيرًا وهذا ما يؤدي إلى تقييد الحركة.

تتوفر كل من العلاجات الجراحية وغير الجراحية عندما يقوم الشخص بتمزيق الكفة المدورة.

ذات صلة: ألم الكتف، أسباب يجب عليك معرفتها مع أفضل طرق العلاج

أسباب الإصابة في الكفة المدورة

تميل أسباب الإصابة في الكفة المدورة إلى الوقوع في إحدى الفئتين: الإصابة الحادة أو التنكس المزمن.

الإصابة الحادة

أسباب الإصابة في الكفة المدورة haronefit
أسباب الإصابة في الكفة المدورة

يمكن أن تتسبب إصابة الأوتار أو تنكسها في تمزق الكفة المدورة. يمكن لأي شخص تمزيق الكفة المدورة لأداء مجموعة متنوعة من الأنشطة. من أمثلة هذه الأنواع من الإصابات ما يلي:

  • رفع شيء ثقيل جدًا
  • الوقوع على ذراع ممدودة
  • رفع شيء ما بحركة اهتزازية مفاجئة
  • الصدمة، مثل كسر الترقوة أو خلع الكتف

هذه ليست سوى بعض الأنشطة الشائعة التي يمكن أن تُسبب تمزق في الكفة المدورة.

التنكس المزمن

تتآكل أوتار الشخص بشكل طبيعي مع تقدم العمر. هذا الانحطاط ينطبق بشكل خاص على ذراع الشخص المهيمنة. تشمل بعض العوامل المساهمة المحتملة في التنكس المزمن ما يلي:

  • تأثر تدفق الدم: يقل تدفق الدم إلى الأوتار مع تقدم العمر، مما يزيد من خطر تمزق الكفة المدورة. هذا يعني أن الإصابات أكثر شيوعًا بعد سن الأربعين.
  • النتوءات العظمية: النتوءات العظمية هي نمو زائد للعظام يمكن أن يحدث من الحركات المتكررة. قد يلاحظ الشخص أن الألم يزداد سوءًا عندما يرفع ذراعه إذا ضغطت النتوءات العظمية على الكفة المدورة.
  • الحركات المتكررة: يتعرض الرياضيون والأشخاص الذين يعملون بأيديهم لإصابات الكفة المدورة. 

تتضمن أمثلة الأنشطة التي تزيد من المخاطر لعبة البيسبول، التنس، كرة القدم الأمريكية، التجديف ورفع الأثقال. المهن الشائعة حيث يكون الشخص عرضة لتمزق الكفة المدورة تشمل النجارة والحدادة والديكور.

أعراض الإصابة في الكفة المدورة

قد لا تسبب تمزقات الكفة المدورة الألم على الفور، على الرغم من أنها يمكن أن تسبب الإصابات الحادة في بعض الأحيان، قد يسمع الشخص صوت طقطقة مميز مع ضعف في أعلى الذراع بعد ذلك.

تشمل الأعراض الأخرى المرتبطة بتمزق الكفة المدورة ما يلي:

  • ظهور الألم عندما يحرك الشخص ذراعه
  • ألم عند رفع الذراع أو عند الرمي
  • تكسير الخرق، عند تحريك الكتف
  • ألم في الكتف حتى عند الراحة
  • ضعف في الذراع واليد
  • قفل الكتف في مكانه

في بعض الأحيان، تحدث أعراض إصابة الكفة المدورة ليس فقط من الإصابة نفسها ولكن أيضًا بسبب الالتهاب.

عادة ما يكون هذا الالتهاب في أكياس الجراب الواقية في الكفة المدورة. يسمي الأطباء هذه الحالة بالتهاب كيسي.

تشخيص الإصابة في الكفة المدورة

تشخيص الإصابة في الكفة المدورة haronefit
تشخيص الإصابة في الكفة المدورة

يسأل الطبيب عن أعراض الشخص، وكيف حدثت الإصابة، وما إذا كان هناك أي شيء يجعل الألم أفضل أو أسوأ. قد يقومون أيضًا بإجراء فحص جسدي لتحديد نطاق حركة الشخص والاستماع إلى أي طقطقة أو فرقعة عند تحريك الكتف.

يمكن للطبيب أيضًا ترتيب دراسات تصوير للذراع والكتف، مثل:

  • الأشعة السينية: سيبحث هذا النوع من التصوير عن علامات تكلسات العظام أو التهاب المفاصل أو الإصابات الأخرى.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI): تستخدم طريقة التصوير هذه مجالًا مغناطيسيًا لتوليد صور للأنسجة الرخوة. يمكن للطبيب تحديد مناطق الالتهاب والتمزق المحتمل.

اعتمادًا على طبيعة الإصابة، قد يقوم الطبيب بإجراء اختبارات أخرى لتحديد ما إذا كانت الكفة المدورة ممزقة أو إذا كانت الأعراض ناتجة عن مشكلة أخرى.

علاج الإصابة في الكفة المدورة 

غالبًا ما يعتمد علاج الكفة المدورة على شدة التمزق ومدى تأثيره على الفرد. عادة ما يوصي الطبيب بالطرق المحافظة على العلاج الجراحي كلما أمكن ذلك.

تتضمن أمثلة العلاجات المحافِظة لإصابات الكفة المدورة ما يلي:

  • الراحة: إراحة الكتف المصاب وارتداء حمالة لعدة أيام بعد الإصابة يمكن أن يساعد في تقليل الالتهاب والألم. كما يوصي الطبيب أيضًا بتجنب أنشطة معينة لتقليل الضغط على الكتف.
  • العلاج الطبيعي: يمكن أن تساعد تمارين العلاج الطبيعي في شد وتقوية العضلات حول الكتف وتقليل الضغط على الكفة المدورة المصابة.
  • الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية: يمكن أن تساعد الأدوية مثل العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (NSAIDs) في تخفيف الألم. ومن الأمثلة على ذلك ايبوبروفين ونابروكسين الصوديوم.
  • الحقن: قد يوصي الطبيب بحقن كورتيكوستيرويد في الكتف لتقليل الالتهاب وتحسين الحركة.
  • من الممكن أن يتفاقم تمزق الكفة المدورة أو يستمر مع مرور الوقت، حتى مع العلاجات المنزلية.

إذا لم تلتئم الكفة المدورة بالطرق المحافظة، فقد يوصي الطبيب بالعلاج الجراحي. قد تكون الجراحة ضرورية أيضًا إذا كان التمزق أكبر من 3 سم. سيناقش الطبيب احتمالية نجاح الإصلاح ونطاق الحركة الذي يمكن أن يتوقعه الشخص بعد الجراحة.

يعتمد النهج الجراحي لتمزق الكفة المدورة على شدة التمزق وموضعه. في بعض الأحيان، يقوم الجراح بمعالجته عن طريق إعادة ربط الوتر بنقطة ارتباطه الأصلية.

تتضمن طريقة أخرى تقليم الوتر المصاب أو تنعيم المنطقة المصابة. يُمكن للطبيب القيام بذلك عن طريق إدخال أدوات صغيرة في الكتف باستخدام أدوات خاصة أخرى لمعالجة وإصلاح الوتر.

مرحلة الإستشفاء

مرحلة الإستشفاء haronefit
مرحلة الإستشفاء

بعد الجراحة، غالبًا ما تتطلب عملية التعافي علاجًا طبيعيًا أو علاجًا مهنيًا لاستعادة النطاق الكامل للحركة في الكتف. قد تعود حركة الكتف إلى طبيعتها في غضون 4 إلى 6 أشهر بعد الجراحة.

كما هو الحال مع أي إجراء جراحي، هناك مخاطر من أن الجراحة ستكون غير فعالة، أو ستزداد الأعراض سوءًا. سيناقش الجراح هذه المخاطر مع شخص يعاني من الإصابة في الكفة المدورة.

تتضمن أمثلة المضاعفات المحتملة بعد الجراحة ما يلي:

  • انفصال العضلة الدالية في الكتف، مما سيؤثر على الحركة
  • تصلب الكتف وألم مع الحركة
  • إصابة الأعصاب المحيطة
  • عدوى الموقع الجراحي

يمكن لأي شخص أيضًا إعادة الإصابة في الكفة المدورة الذي تم إصلاحه في وقت لاحق.

وفقًا لمؤلفي التحليل التلوي لعام 2015، يمكن لمعظم الرياضيين العودة إلى نفس المستوى من اللعب الذي كانوا عليه قبل حدوث الإصابة. 

ومع ذلك، بين الرياضيين المحترفين والمتنافسين، وجدت الدراسة أن 50 في المائة فقط عادوا إلى نفس المستوى السابق بعد الجراحة.

الخلاصة:

يمكن أن تؤدي الإصابة في الكفة المدورة إلى إعاقة حركات الكتف والذراع بشكل كبير. بينما يمكن أن تعالج الطرق المحافظة معظم الإصابات، قد يحتاج بعض الأشخاص إلى الجراحة لتقليل الألم وتحسين نطاق حركتهم.

إذا اعتقد شخص أنه قد يكون قد أصاب الكفة المدورة أو بدت إصابته تزداد سوءًا، فمن الأفضل التحدث إلى الطبيب فورا.

اقرأ المزيد:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى