نصائحكمال الاجسام

العلاج ببدائل التستوستيرون (TRT) | فوائده، أضراره، سعره، وكيفية القيام به 2022

خلاط شخصي محمول قابل لإعادة الشحن

إذا تم تشخيص الإنسان بأنه يعاني من انخفاض التستوستيرون بشكل غير طبيعي، فإن العلاج ببدائل التستوستيرون (Testosterone replacement therapy) وهو الإختصار المعروف بـ (TRT) قد يقدم الكثير من الفوائد. لكن أيضا له مخاطر على الصحة!

هناك مجموعة من التساؤلات المطروحة حول العلاج ببدائل التستوستيرون منها:

  • هل يمكن أن يجعلني العلاج ببدائل التستوستيرون أشعر بأنني أكثر نشاطًا؟
  • هل يجب أن أتجنب العِلاج ببدائل التستوستيرون إذا كنت أعاني من حالات معينة؟
  • ما هي مخاطر العلاج ببدائل التستوستيرون؟
  • ما هو تأثير العلاج ببدائل التّستوستيرون على صحة القلب وعلى الصحة العامة؟

تتناول هذه المقالة كل ما يتعلق بالعلاج ببدائل التستوستيرون، بما في ذلك من هو، وأنواعه، وكيف عمله، وكيفية الحصول عليه، مع ذكر تأثيراته، والمزيد من المعلومات الأخرى.

فضلا: إذا استفدت من هذه المقالة لا تنس حفظ موقع haronefit.com على مفضلاتك لقراءة المزيد من المقالات بين الفينة والأخرى، سَأحرص دائما على تزويدك بأفضل المعلومات الغذائية والصحية.

ذات صلة: جميع المقالات الخاصة بالتستوستيرون هنا

نظرة عامة!

يلعب التستوستيرون دورًا حيويًا في مجموعة من وظائف الجسم، بما في ذلك صحة العضلات والعظام والإدراك وتكوين خلايا الدم الحمراء والحيوانات المنوية، بالإضافة إلى الوظيفة الجنسية والإنجابية عند الذكور.

لكن قد تنخفض مستويات هرمون التستوستيرون لأسباب مختلفة، بما في ذلك الإجهاد والشيخوخة وبعض الحالات الصحية، مثل قصور الغدد التناسلية.

ماذا نقصد بالعلاج ببدائل التستوستيرون TRT؟

العلاج ببدائل التستوستيرون TRT
العلاج ببدائل التستوستيرون TRT

TRT هو اختصار لـ العلاج ببدائل التستوستيرون، ويسمى أحيانًا العلاج ببدائل الأندروجين. يتم استخدامه بشكل أساسي لعلاج انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون، والذي يمكن أن يحدث مع تقدم العمر أو نتيجة لبعض الحالات الطبية.

أصبح العلاج ببدائل التّستوستيرون شائعاََ بشكل متزايد للاستخدامات غير الطبية، بما في ذلك:

  • تحسين الأداء الجنسي
  • تحقيق مستويات طاقة أعلى
  • بناء الكتلة العضلية لكمال الاجسام (المصدر)

لا يوصي الأطباء عادة بـ TRT كأول مسار للعمل لمستويات هرمون التستوستيرون المنخفضة، حتى بالنسبة للذكور الذين تظهر عليهم مثل هذه الأعراض.

إذا تسببت حالات أو أدوية أخرى في انخفاض مُستويات هرمون التستوستيرون، فعادةً ما يعالج الأطباء الحالة الأساسية قبل التوصية باستخدام TRT.

هناك بعض الأبحاث التي تُشير إلى أن العلاج ببدائل التستوستيرون قد تساعدك في الواقع على تحقيق بعض هذه الأهداف. لكن هناك بعض التحذيرات التي لا يجب إهمالها.

إليك: فوائد التستوستيرون على الجسم

كيف أحصل على العلاج ببدائل التستوستيرون؟

العلاج ببدائل التستوستيرون متاح فقط بوصفة طبية. إذا ظهر على الشخص أعراض تتفق مع مستويات هرمون التستوستيرون المنخفضة، فلن يقدم الطبيب وصفة طبية إلا بعد أخذ تاريخ طبي شامل وإجراء فحوصات جسدية ومِخبرية.

نظرًا لتقلب مستويات الهرمون اعتمادًا على مستويات النشاط والنظام الغذائي والوقت من اليوم، يقوم الأطباء عادةً بإجراء فحص دم قبل الظهر في يومين متتاليين.

قد يطلب الطبيب في بعض الأحيانًا دراسات التصوير والاختبارات الإضافية، مثل اختبارات الهرمون اللوتيني وهرمون تحفيز الجريب، لتحديد سبب انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون.

حسنا، ما يحدث بالضبط لمستويات التستوستيرون مع تقدمك في السن وما يمكنك توقعه بشكل واقعي من العلاج ببدائل التّستوستيرون؟.

اليك: أفضل 8 مكملات زيادة هرمون التستوستيرون

لماذا ينقص التستوستيرون مع تقدم العمر؟

لماذا ينقص التستوستيرون مع تقدم العمر؟
لماذا ينقص التستوستيرون مع تقدم العمر؟

ينتج الجسم بشكل طبيعي أقل من التستوستيرون مع تقدمنا في العمر. وفقًا لمقال نُشر في (American Family Physician)، ينخفض متوسط إنتاج التستوستيرون للذكور بنسبة 1 إلى 2 بالمائة كل عام. (المصدر)

هذا كله جزء من عملية طبيعية تمامًا تبدأ في أواخر العشرينيات أو في أوائل الثلاثينيات:

  • مع تقدمك في العمر، ينتج عن الخصيتين كمية أقل من التستوستيرون.
  • يتسبب انخفاض الخصية في إنتاج ما تحت المهاد لديك كمية أقل من الهرمون المطلق لموجهة الغدد التناسلية (GnRH).
  • يتسبب انخفاض GnRH في إنتاج الغدة النخامية للهرمون الملوتن (LH).
  • يؤدي انخفاض LH إلى انخفاض إجمالي إنتاج التستوستيرون.

هذا الانخفاض التدريجي في التستوستيرون غالبًا لا يسبب أي أعراض ملحوظة. لكن الانخفاض الكبير في مستويات التستوستيرون قد يؤدي إلى:

  • مشاكل في النوم
  • انخفاض الدافع الجنسي
  • الضعف الجنسي لدى الرجال
  • عدد أقل من الانتصاب التلقائي
  • زيادة الوزن غير المبررة
  • انخفاض عدد الحيوانات المنوية أو حجمها
  • فقدان العضلات وكثافة العظام

أعراض نقص التستوستيرون

الطريقة الوحيدة لمعرفة أعراض نقص التستوستيرون، هي التشخيص، يعني زيارة طبيبك الخاص وإجراء اختبار مستوى هرمون التستوستيرون. هذا فحص دم بسيط، ويطلبه معظم مقدمي الخدمة قبل وصف العلاج ببدائل التستوستيرون.

قد تحتاج إلى إجراء الاختبار عدة مرات لأن مستويات التستوستيرون تتأثر بعوامل مختلفة، بما في ذلك:

  • مستوى اللياقة البدنية
  • طبيعة الحمية الغذائية
  • الوقت من اليوم الذي يتم فيه الاختبار
  • بعض الأدوية، مثل مضادات الاختلاج والمنشطات

هناك تفاصيل لمستويات التستوستيرون المثالية بالنسبة للذكور البالغين بدءًا من سن العشرين:

إذا كانت مستويات التستوستيرون منخفضة قليلاً بالنسبة لعمرك، فربما لا تحتاج إلى العلاج ببدائل التستوستيرون.

إذا كانت المستويات منخفضة جدا، فمن المحتمل أن يقوم مزودك ببعض الاختبارات الإضافية قبل التوصية بـ العلاج.

ذات صلة: تعرف على أعراض نقص هرمون التستوستيرون وكيفية علاجها

كيفية العلاج ببدائل التستوستيرون

كيفية العلاج ببدائل التستوستيرون
كيفية العلاج ببدائل التستوستيرون

في الحقيقة توجد مجموعة من الطرق للعلاج ببدائل التستوستيرون. تعتمد الطريقة الأفضل على احتياجاتك الطبية بالإضافة إلى نمط حياتك.

هناك بعض الطرق التي تتطلب الإدارة اليومية، بينما يحتاج البعض الآخر إلى أن يتم إجراؤه بشكل شهري.

تشمل طرق العلاج ببدائل التستوستيرون:

الحقن العضلي

بقع عبر الجلد

كريمات موضعية

الأدوية عن طريق الفم

هناك أيضًا شكل من أشكال العلاج يتضمن فرك التستوستيرون على لثتك مرتين يوميًا. (المصدر)

إليك: مكمل الزنك وعلاقته بهرمون التستوستيرون

هل العلاج ببدائل التستوستيرون آمن؟

بالإضافة إلى الآثار الجانبية قصيرة المدى المحتملة، قد يسبب العلاج ببدائل التستوستيرون أيضًا بعض المخاطر الصحية.

هناك بعض الحالات الطبية التي توصي جمعية الغدد الصماء، بعدم البدء في استخدام العلاج  لها وتشمل هذه الحالات:

  • أهبة التخثر
  • فشل القلب الاحتقاني
  • ارتفاع مستويات الهيماتوكريت
  • سكتة دماغية أو نوبة قلبية حديثة
  • وجود عقيدات البروستاتا أو تصلب
  • سرطان الثدي أو سرطان البروستاتا
  • انقطاع النفس النومي الشديد غير المعالج
  • أعراض حادة في المسالك البولية السفلية
  • مستويات عالية من مستضد البروستاتا النوعي

قد يحتاج الذكور في سن المراهقة أو الذين تزيد أعمارهم عن 40 عامًا أوالذين يعانون من الصداع النصفي أو الصرع إلى اعتبارات خاصة.

الآثار الجانبية

توضح إدارة الغذاء والدواء (FDA) أن فوائد وسلامة العلاج ببدائل التستوستيرون لعلاج مستويات هرمون التستوستيرون المنخفضة بسبب الشيخوخة غير معروفة.

تتطلب المنظمة أن تحمل منتجات التستوستيرون تحذيرات تذكر المخاطر المحتملة للسكتة الدماغية وأمراض القلب.

في مراجعة أجريت سنة 2017 بينت أن الرجال الذين يخضعون للعلاج ببدائل التستوستيرون لديهم مخاطر أعلى للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية مثل السكتة الدماغية.

هناك أيضا بعض الآثار الجانبية الأخرى لهذا العلاج وتشمل:

  • القلق
  • القساح
  • ضعف الكبد
  • تهيج المثانة
  • ارتفاع ضغط الدم
  • الصلع عند الذكور
  • انكماش الخصيتين
  • زيادة حجم البروستاتا
  • تجلط الأوردة العميقة
  • تفاقم سرطان البروستاتا
  • الغضب والسلوك العدواني
  • وجع أو تضخم الثدي (التثدي)
  • تساقط الشعر أو نمو الشعر الزائد
  • انخفاض إنتاج الحيوانات المنوية
  • الطفح الجلدي والحكة وحب الشباب
  • ارتفاع عدد خلايا الدم الحمراء، مما قد يؤدي إلى تجلط الدم (المصدر)

تشير الأدبيات العلمية الحالية إلى أن العلاج ببدائل التستوستيرون يزيد من سوء سرطان الثدي والبروستاتا.

ومع ذلك، قد يقدم العلاج فوائد للأشخاص المصابين بسرطان البروستاتا في مراحله المبكرة دون تحفيز تكرار السرطان أو تطوره. (المصدر)

إليك: ما هي علامات ارتفاع هرمون التستوستيرون وكيفية علاجها

الاستخدامات الغير الطبية للتستوستيرون

لا تسمح العديد من البلدان، بما في ذلك الولايات المتحدة ، للأشخاص بشراء المكملات الغذائية التي تحتوي على التستوستيرون بشكل قانوني للعلاج بدون وصفة طبية.

لكن هناك الكثير من الأشخاص الذين يبحثون عن العلاج ببدائل التستوستيرون لمجموعة من الأسباب غير الطبية، مثل:

  • خسارة الوزن
  • زيادة مستويات الطاقة
  • زيادة الدافع الجنسي أو الأداء
  • رفع القدرة على التحمل للأنشطة الرياضية
  • اكتساب العضلات بالنسبة للاعبي كمال الأجسام

الحقيقة هي أن العلاج ببدائل التستوستيرون يُقدم بعض هذه الفوائد. على سبيل المثال، خلصت مراجعة حديثة إلى أنه يزيد بشكل فعال من قوة العضلات بالنسبة للذكور في منتصف العمر وكبار السن.

لكن العلاج ببدائل التّستوستيرون له فوائد قليلة مثبتة للأشخاص، وخاصة الذكور الأصغر سنًا، بمستويات تستوستيرون طبيعية أو عالية.

المشكل هو أن المخاطر قد تفوق الفوائد. خصوصا إذا أدى ذلك إلى انخفاض إنتاج الحيوانات المنوية. (المصدر)

بالإضافة إلى ذلك، فإن استخدام العلاج في الرياضات التنافسية يعتبر ممنوعا من قبل العديد من المنظمات المهنية ويدخل في “تعاطي المنشطات“.

بدلاً من ذلك، ضع في اعتبارك تجربة بعض الطرق البديلة لتعزيز مستويات التستوستيرون. وإليك هذه المقالة التي تتطرق لها.

ذات صلة: 8 طرق لزيادة هرمون التستوستيرون بشكل طبيعي

أسئلة شائعة

كم تكلفة العلاج ببدائل التستوستيرون؟

تتراوح تكاليف العلاج ببدائل التستوستيرون من 150 دولارًا إلى 1500 دولار شهريًا اعتمادًا على نوع العلاج ووضع وتكرار الإدارة والتغطية التأمينية.

هل العلاج ببدائل التستوستيرون آمن؟

على الرغم من أن العلاج ببدائِل التستوستيرون يقدم فوائد للأشخاص الذين يعانون من انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون، إلا أنه يمكن أن يسبب العديد من الآثار الجانبية قصيرة المدى والخطيرة جدا. (استشر الطبيب قبل القيام بأي شيء)

قد يعرض أيضًا الأشخاص الذين يتناولون أدوية العِلاج ببدائل التستوستيرون على المدى الطويل لخطر متزايد للإصابة بأمراض القلب والكبد.

كم من الوقت يجب أن أبقى على العلاج ببدائل التستوستيرون؟

طول العِلاج ببدائل التستوستيرون غير محدد إلا إذا كانت المستويات المنخفضة ناتجة عن سبب أساسي يمكن علاجه.

إذا استفدت من هذه المقالة لا تنس مشاركتها مع أصدقائك في مواقع التواصل الإجتماعي، سأكون سعيدا بذلك وسأعمل بجِِد على تقديم أفضل المقالات الخاصة بالتغذية الصحية والرياضة.

يمكنك إيجادي هنا: Instagram, Facebook, Quora للإستفسار والمتابعة أون لاين.

فضلا: إذا استفدت من هذه المقالة لا تنس حفظ موقع haronefit.com على مفضلاتك لقراءة المزيد من المقالات بين الفينة والأخرى، سَأحرص دائما على تزويدك بأفضل المعلومات الغذائية والصحية.

اقرأ المزيد:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock