نصائحمنوعات

ما الذي يسبب تشنج الساق، وما هي أفضل العلاجات لذلك؟

تشنج الساق، أو ما يسمى “بخيول تشارلي-Charley horses“، هي مشكلة شائعة بشكل كبير تؤثر على القدمين، وعضلات الساق، وعضلات الفخذ الأمامية والخلفية. تنطوي على تقلصات مفاجئة ومؤلمة ولا إرادية لعضلة الساق.

غالبًا ما يحدث تشنج الساق أثناء النوم أو الإستراحة. يمكن أن تختفي في بضع ثوانٍ، لكن متوسط المدة هو 9 دقائق.

في معظم الحالات، لا يوجد سبب محدد لحدوثها، وهي غير ضارة. ومع ذلك بعض الأحيان يمكن أن تشير إلى اضطراب أساسي، مثل مرض السكري أو مرض الشريان المحيطي.

ذات صلة: 8 من أهم أسباب ألم الركبة الشديدة مع نصائح طبية للعلاج

أسباب تشنج الساق

في بعض الحالات، لا يعرف الناس سبب حدوث تشنجات الساق، على الرغم من وجود عدد من النظريات.

تشير بعض الأبحاث إلى أن التعب العضلي والخلل العصبي قد يلعبان دورًا كبيرا في تشنجات الساق. قد يؤدي النوم مع تمدد القدم وتقصير عضلات السمانة إلى حدوث تقلصات ليلية.

نظرية أخرى هي أن التقلصات أكثر احتمالا في الوقت الحاضر، حيث أن معظم الناس لم يَعودوا يمارسون تمرين القرفصاء، وهي وضعية تمد عضلات السمانة.

التمرين عامل أساسي. قد يؤدي الإجهاد أو استخدام العضلات لفترة طويلة إلى حدوث تشنج الساق أثناء المجهود أو بعده. 

غالبًا ما تؤثر التشنجات على الرياضيين، خاصة في بداية الموسم، إذا كان جسمهم خارج الحالة. قد يكون تلف الأعصاب من مسببات تشنج الساق.

يعتقد بعض الخبراء أن الجفاف واختلال توازن الكهارل قد يساهم في حدوث ذلك. غالبًا ما يعاني الرياضيون الذين يمارسون الرياضة بشدة في الطقس الحار من تقلصات في الساق. 

ومع ذلك، لم تؤكد الأدلة العلمية هذا الارتباط. الرياضيون الذين يلعبون في الأجواء الباردة يصابون أيضًا بتشنج الساق، بعد كل شيء.

يحدث تشنج الساق أحيانًا بسبب حالة كامنة تتعلق بالجهاز العصبي أو الدورة الدموية أو التمثيل الغذائي أو الهرمونات. يمكن لبعض الأدوية أيضًا أن تزيد من المخاطر.

تشمل الحالات التي قد تسبب التشنجات ما يلي:

  • الفشل الكلوي المزمن
  • معالجة السرطان
  • أمراض الأوعية الدموية
  • تعاطي الكحول
  • التليف الكبدي
  • غسيل الكلى
  • التعب العضلي
  • مرض العصبون الحركي
  • مرض الشلل الرعاش
  • مرض الشريان المحيطي
  • أمراض الغدة الدرقية والمشاكل الهرمونية
  • متلازمة تململ الساقين
  • الحمل ، خاصة في المراحل المتأخرة
  • تهيج أو ضغط العصب الفقري
  • تصلب الشرايين
  • تضيق العمود الفقري
  • الالتهابات المزمنة
  • مرض الانسداد الرئوي المزمن
  • أمراض الكلى المزمنة والفشل الكلوي
  • مرض السكري، وخاصة مرض السكري من النوع 2
  • مرض لو جيريج (التصلب الجانبي الضموري أو ALS)

تشمل الأدوية التي يمكن أن تسبب التقلصات ما يلي:

  • هرمون الاستروجين المترافق
  • سكروز الحديد 
  • رالوكسيفين
  • نابروكسين 
  • تيريباراتيد 

من المرجح أن يعاني كبار السن من تقلصات في الساق. يبدأ فقدان العضلات من منتصف الأربعينيات ويزداد إذا كان الشخص لا يمارس الرياضة. هذا قد يزيد من خطر حدوث تشنج الساق.

تشير الأبحاث إلى أن 50 إلى 60٪ من البالغين و 7٪ من الأطفال يعانون من تشنج الساق، وأن الاحتمالية تزداد مع تقدم العمر.

ذات صلة: تعرف على ألم الساقين: الأسباب وطرق العلاج المنزلية

العلاجات المنزلية لتشنجات الساق

تقترح الأكاديمية الأمريكية لجراحي العظام (AAOS) ما يلي لتخفيف التقلصات:

  • استخدم الحرارة على العضلات المشدودة والمتوترة.
  • اِمسك ساقك في وضع التمدد حتى يتوقف التشنج.
  • استخدم الكمادات الباردة على العضلات.
  • أوقف النشاط الذي تَسبب في التقلص.
  • قم بِشد وتدليك العضلات.

يستخدم بعض الأشخاص المكملات الغذائية، مثل المغنيسيوم، لتقليل تقلصات العضلات. ومع ذلك، خلصت مراجعة عام 2020 والتي نظرت إلى كبار السن إلى أنه من غير المرجح أن يستفيدوا من هذا العلاج.

بالنسبة للسياقات الأخرى، مثل الحمل، لا توجد أدلة كافية لإثبات ما إذا كانت المكملات تساعد في ذلك. قد يساعد التمدد قبل النوم، لكن الأدلة محدودة.

كيفية علاج تشنج الساق

لا يوجد دواء يُحتمل أن يمنع تشنج الساق. إذا تسبب التقلص الحاد في الشعور بألم في العضلات، فقد يساعد تناول مسكن للألم بدون وصفة طبية.

قديما، كان الناس يستخدمون الكينين. ومع ذلك، تَحُثُّ إدارة الغذاء والدواء (FDA) الأشخاص على عدم استخدامه، لأنه قد يكون له تفاعلات خطيرة وآثار جانبية أخرى.

هناك أدلة محدودة على أن التمارين والتمدد، وحاصرات قنوات الكالسيوم، والكاريسوبرودول، وفيتامين B12 قد تساعد في ذلك. قد تكون الفيتامينات المتعددة مفيدة إلى حد ما أثناء الحمل.

لا يوجد دليل على أن العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (المسكنات) أو الكالسيوم أو البوتاسيوم لها أي فائدة.

تمارين تمدد لعلاج تشنج الساق

إذا لم يكن هناك سبب أساسي، فمن المحتمل أن تتحسن تشنجات الساق دون علاج.

قد يساعد المشي على أطراف أصابع القدم في شد العضلات وتخفيف التقلصات.

قد تساعد تمارين الإطالة. إذا كان التقلص في عضلة السمانة، جرب تمارين الإطالة التالية:

1. تمديد عضلات أوتار الركبة Hamstring 

علاج تشنج الساق: تمديد عضلات أوتار الركبة Hamstring haronefit
علاج تشنج الساق: تمديد عضلات أوتار الركبة Hamstring
  • اجلس على الأرض مع وضع الساقين في الأمام.
  • اسحب أصابع قدمك نحو الركبة لتمديد عضلة السمانة.
  • استمر لمدة 30 ثانية إلى 45.

2. تمديد عضلة السمانة Calf

علاج تشنج الساق: تمديد عضلة السمانة Calf haronefit
علاج تشنج الساق: تمديد عضلة السمانة Calf
  • قف على بُعد متر واحد من الحائط مع وضع القدمين على الأرض.
  • انحني للأمام على الحائط وذراعيك ممدودتان ويديك على الحائط. أبقِ الكعبين على الأرض.
  • استمر لمدة 10 ثوانٍ، ثم عد برفق إلى الوضع الرأسي.
  • كرر 5-10 مرات.

ذات صلة: آلام عضلة السمانة: أسبابها وكيفية علاجها

3. تمديد العضلة رباعية الرؤوس Quadriceps

علاج تشنج الساق: تمديد العضلة رباعية الرؤوس Quadriceps haronefit
علاج تشنج الساق: تمديد العضلة رباعية الرؤوس Quadriceps
  • قف بشكل مستقيم، أَمسك جدار أو كرسي للحصول على الدعم إذا لزم الأمر.
  • اِسحب قدمًا واحدة للأعلى نحو أردافك، وأمسكها من الكاحل، بأقرب ما يمكن من الجسم.
  • استمر لمدة 30 ثانية، ثم كرر بالقدم الأخرى.

قد يساعد القيام بهذه التمارين على تخفيف أو منع تشنج الساق. يمكن أن تكون أيضًا بمثابة عملية إحماء قبل التمرين.

طرق الوقاية

قد تساعد الإجراءات التالية أيضًا في منع تشنجات الساق.

  • حافظ على الفراش مرتخيًا للمساعدة في منع القدمين وأصابع القدمين من الاتجاه نحو الأسفل أثناء النوم.
  • قم بدعم أصابع القدم عند الاستلقاء أو النوم عن طريق دعم القدمين بوسادة.
  • ارتدِ أحذية مناسبة في النهار، خاصةً إذا كنت تعاني من أقدام مسطحة أو مشاكل أخرى في القدم.

يمكن أن تساعد التمارين الرياضية في الحفاظ على لياقتك. إذا كنت مارس الرياضة، فعليك التأكد من أن برنامجك مناسب وأن تقدمه بشكل تدريجي. تجنب الإجهاد والتدريب لفترات طويلة، وتذكر دائمًا الإحماء قبل البدء.

متى يجب عليك زيارة الطبيب؟

تشنج الساق ليس عادة مدعاة للقلق، لكنه في بعض الأحيان يمكن أن يشير إلى مشكلة. إذا كانت التقلصات شديدة أو تحدث بشكل متكرر، فقد يكون من الجيد طلب المشورة الطبية.

قد يقوم الطبيب بإجراء بعض الإختبارات لمحاولة تحديد السبب الأساسي. إذا كان الشخص يتناول أدوية يمكن أن تؤدي إلى حدوث تقلصات، فقد يقوم الطبيب بتعديل الجرعة أو تغيير الدواء.

الخلاصة:

تشنجات الساق مشكلة شائعة تحدث عادة بدون سبب مُحدد. يمكن أن يؤدي شد العضلات وتدليكها إلى الشعور بالراحة.

ومع ذلك في بعض الحالات، قد يكون هناك سبب أساسي يحتاج إلى عناية طبية. إذا كانت التقلصات شديدة أو متكررة، لذلك فكر دائما في استشارة الطبيب.

اقرأ المزيد:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى