fbpx
نصائح

تعرف على كيفية زيادة الشهية و العوامل المؤثرة عليها

الشهية هي رغبة الشخص في تناول الطعام. وهي تختلف عن الجوع، وهو استجابة الجسم البيولوجية لنقص الغذاء. يمكن للشخص أن يكون لديه شهية حتى لو كان جسمه لا يظهر عليه علامات الجوع، والعكس صحيح.

يمكن زيادة الشهية أو خفضها عن طريق مجموعة من العوامل، مما يتسبب في بعض الأحيان في أن يأكل الناس أقل أو أكثر مما يحتاجه الجسم.

هذه المقالة، تُلقي نظرة على كيفية زيادة الشهية الشهية، بما في ذلك العوامل التي يمكن أن تؤثر على الشهية، ومتى يجب زيارة الطبيب.

فقدان الشهية: أسبابها وطريقة علاجها

ما هي الشهية؟

الشهية هي رغبة عامة في تناول الطعام. قد تحدد شهية الشخص كمية الطعام الذي يرغب في تناوله، بالإضافة إلى نوع الطعام الذي يرغب في أكله.

تحدث عملية الجوع عندما يدرك الجسم أنه يحتاج إلى المزيد من الطعام ويرسل إشارة إلى الدماغ ليأكل. غالبًا ما تتضمن علامات الجوع ما يلي:

  • صوت أو قرقرة تُصدرها المعدة
  • غثيان
  • تهيج
  • شعور بالفراغ في المعدة
  • الشعور بالدوار
  • صعوبة في التركيز
  • صداع

وفقًا لجمعية أبحاث الجهاز الهضمي، من غير المرجح أن يكون لدى الشخص تفضيل لما يريد أن يأكله عندما يكون جائعًا. في المقابل، قد يجد الشخص الذي لديه رغبة في تناول الطعام أن هناك عوامل معينة تزيد من شهيته. قد تشمل هذه:

  • الملل أو التوتر أو أي حالة عاطفية أخرى
  • رؤية أو شم الطعام الذي يروق لهم
  • روتين أو عادة أو مناسبة خاصة

يمكن أن تؤدي الظروف الصحية والأدوية والعوامل البيئية أيضًا إلى تغيير شهية الشخص. يمكن أن تؤثر عوامل نمط الحياة والظروف الصحية على الجوع أيضًا.

تعريف التغذية والعناصر الغذائية الأساسية، ولماذا يجب عليك اتباع نظام غذائي صحي؟

العوامل المؤثرة على الشهية

زيادة الشهية - العوامل المؤثرة على الشهية
زيادة الشهية – العوامل المؤثرة على الشهية

يمكن أن تؤثر مجموعة كبيرة من العوامل على الشهية. إليك بعض الأمثلة الشائعة أدناه:

الحمية الغذائية

في دراسة أجريت عام 2017 حول النظام الغذائي الكيتوني أو الكيتو دايت، لاحظ الباحثون أن الأشخاص الذين يبدأون في اتباع نظام غذائي غالبًا ما يواجهون زيادة الشهية في البداية.

ومع ذلك، بعد الاستمرار في إنقاص الوزن والبقاء على النظام الغذائي لمدة 3 أسابيع، لم يعد المشاركون في هذه الدراسة يعانون من زيادة الشهية. نظام كيتو الغذائي غني بالدهون وقليل الكربوهيدرات.

تشير دراسات أخرى إلى أن البروتين يزيد من الشعور بالشبع بعد الوجبات. لذلك، قد يساعد النظام الغذائي الذي يحتوي على كمية كافية من البروتين في تنظيم شهية الشخص.

الصحة النفسية

الحالة العاطفية للشخص لها تأثير كبير على شهيته. بالنسبة لبعض الناس، قد يتسبب التوتر أو الحزن في تناول المزيد من الطعام كوسيلة للتأقلم مع ما يشعرون به، ولكن بالنسبة للآخرين، فإن هذه المشاعر لها تأثير معاكس.

تؤثر بعض حالات الصحة العقلية أيضًا على الشهية، بما في ذلك:

1. الكآبة

تشير بعض الأبحاث إلى أن الاكتئاب يمكن أن يزيد أو يقلل من شهية الشخص. يربط بعض الناس الطعام بالمكافأة وقد يأكلون أكثر في محاولة للشعور بالتحسن.

2. اضطرابات الأكل

زيادة الشهية - العوامل المؤثرة على الشهية - اضطرابات الأكل
زيادة الشهية – العوامل المؤثرة على الشهية – اضطرابات الأكل

ينطوي اضطراب الأكل بشراهة على فترات من الإفراط في تناول الطعام، والتي يتبعها بعد ذلك الشعور بالذنب. قد يرغب الشخص المصاب بهذا الاضطراب في تناول الطعام بشدة  حتى لو لم يكن جائعًا. 

قد يؤدي فقدان الشهية العصبي، الذي يتسبب في تقييد الشخص لتناول الطعام، إلى تقليل رغبة الشخص في تناول الطعام على الرغم من احتياج الجسم للطعام.

الحمل

يمكن أن يؤدي الغثيان والإمساك والضغط على المعدة من الجنين الذي ينمو إلى تقليل شهية المرأة الحامل. يوصي أخصائيو التغذية النساء الحوامل المصابات بقلة الشهية بتجربة:

  • تناول وجبات أصغر بشكل متكرر
  • تناول الأطعمة عالية الطاقة، مثل الفاكهة والمكسرات والجبن
  • تحضير العصائر في المنزل التي تحتوي على الكثير من الطاقة والعناصر الغذائية

يمكن أن يؤدي الحمل أيضًا إلى زيادة الشهية عن طريق التسبب في الرغبة الشديدة في الأكل. تشير دراسة أجريت عام 2014 إلى أن المعايير الثقافية لها تأثير على الأطعمة التي قد تتوق إليها النساء أثناء الحمل، مما قد يؤدي إلى الإفراط في تناول الطعام.

الدواء

يمكن أن تؤثر العديد من الأدوية على شهية الشخص. تتضمن بعض الأدوية التي يمكن أن تسبب زيادة الوزن ما يلي:

  • أدوية خفض ضغط الدم، مثل ميتوبرولول (لوبريسور)
  • بعض أدوية الصرع
  • بعض أدوية السكري
  • الأدوية المضادة للذهان
  • هرمونات الستيرويد، مثل بريدنيزون (ديلتاسون)
  • بعض مضادات الاكتئاب، مثل باروكستين (باكسيل) و سيرترالين (زولوفت)

الاكل الصحي – دليل كامل للمبتدئين

شروط أخرى

يمكن أن تؤدي العديد من الحالات الطبية إلى فقدان الشهية أو زيادة الشهية، بما في ذلك:

العدوى: يمكن للأمراض البكتيرية أو الفيروسية، مثل التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي، أن تقلل مؤقتًا من شهية الشخص.

مرض الغدة الدرقية: الغدة الدرقية لها تأثير كبير على الشهية. إذا كان شخص ما يعاني من فرط نشاط الغدة الدرقية أو قصور الغدة الدرقية، فقد يلاحظ نقصان أو زيادة الشهية.

السرطان: يمكن أن يتسبب السرطان أحيانًا في فقدان الشهية بشكل مباشر، اعتمادًا على الأعراض، بالإضافة إلى موقع الورم وما إذا كان يطلق الهرمونات. يمكن أن يسبب أيضًا فقدانًا غير مباشر للشهية بسبب استجابة الشخص للعلاج.

مرض باركنسون: وفقًا لمؤسسة باركنسون، يمكن أن تتسبب هذه الحالة في فقدان حاسة التذوق أو الشم، مما قد يقلل من شهية الشخص.

أمراض الكلى: إذا بدأت الكلى بالفشل، فسوف تتراكم بعض الفضلات في مجرى الدم. يمكن أن يؤدي هذا التراكم إلى نقص الشهية.

كيفية زيادة الشهية

كيفية زيادة الشهية
كيفية زيادة الشهية

إذا كان الشخص يعاني من انخفاض في الشهية بسبب حالة طبية معينة، فإن علاج الحالة قد يحسنها.

بالنسبة للأسباب طويلة المدى لانخفاض الشهية، مثل السرطان، هناك بعض الإقتراحات في أن يقوم الناس بتعديل عاداتهم الغذائية لزيادة رغبتهم في الطعام عن طريق:

  • تناول الأطعمة اللذيذة 
  • استخدام التوابل والأعشاب العطرية لتحسين النكهة
  • جعل الوجبات ممتعة من خلال تشغيل الموسيقى وتقديم الطعام بطريقة جيدة
  • تناول وجبات صغيرة ومتكررة على مدار اليوم
  • الأكل في أوقات ثابتة كل يوم
  • تخطيط وجبات الطعام في اليوم السابق
  • شرب الكثير من السوائل

نظرًا لأن عوامل نمط الحياة الأخرى، مثل النوم وممارسة الرياضة والتوتر، تؤثر أيضًا على الشهية، يوصي بانكان بـ:

كيفية تقليل الشهية

كيفية تقليل الشهية
كيفية تقليل الشهية

يمكن للشخص الذي يجد أنه يريد تناول طعام أكثر مما يحتاجه الجسم أن يقلل من شهيته من خلال معالجة السبب الأساسي.

إذا كان الشخص يأكل بسبب التوتر أو القلق، فقد يساعده التأمل الذهني في العلاج. وجدت مراجعة عام 2014 أن التأمل الذهني يبدو أنه أداة فعالة لتقليل الأكل العاطفي.

توصي جمعية طب السمنة أيضًا بتناول الطعام اليقظ. يمكن للناس ممارسة الأكل اليقظ من خلال:

  • الإنتظار حتى تصبح جائعا والأكل باعتدال، ليس بشراهة
  • تجنب الملهيات، مثل التلفاز، أثناء الوجبات
  • أخذ أنفاس عميقة قبل الأكل
  • استخدام حواسك لتقدير شكل الطعام ورائحته ومذاقه
  • أخذ قضمات صغيرة والمضغ جيدا
  • الانتباه إلى علامات الجسم على أنه ممتلئ

يمكن لأي شخص تعديل ما يأكله لزيادة الشعور بالامتلاء عن طريق تجنب الأطعمة المصنعة والسكريات البسيطة. بدلاً من ذلك، يمكنك التركيز على الوجبات التي تحتوي على توازن من البروتين والدهون الصحية والألياف والكربوهيدرات.

في دراسة أجريت عام 2018، وجد الباحثون أن شرب الماء قبل الوجبة ساعد في تقليل عدد السعرات الحرارية التي تناولها المشاركون أثناء الوجبة. على الرغم من أن هذا قد لا يؤثر بشكل مباشر على الشهية، إلا أنه قد يساعد في تقليل الجوع.

متى يجب زيارة الطبيب؟

يجب على الشخص التحدث إلى طبيبه الخاص إذا كان يعاني من تغيرات غير مبررة في الشهية، في حالة وجود حالة صحية أساسية تؤثر على شهيته. يمكن للطبيب أيضًا المساعدة في تبديل الدواء إذا كانت آثاره الجانبية مسؤولة عن تغيرات الشهية.

يجب على الشخص الذي يعاني من حالة صحية عقلية تجعله يرغب في الإفراط في تناول الطعام أو الحد بشدة من تناول طعامه التحدث إلى الطبيب أو المعالج للحصول على الدعم.

الخلاصة:

تصف الشهية رغبة الشخص في تناول الطعام. يمكن أن تؤثر العديد من العوامل على شهية الشخص، بما في ذلك البيئة ونمط الحياة والصحة العقلية والصحة البدنية.

يمكن أن يساعد الأكل اليقظ الشخص على الانتباه عندما يحتاج الجسم إلى الطعام. ومع ذلك، إذا اشتبه الشخص الذي يعاني من انخفاض أو زيادة الشهية في وجود سبب أساسي، فيجب عليه التحدث إلى الطبيب.

اقرأ المزيد:

تعرف على أهم فوائد الاكل الصحي، وكيفية اتباع نظام غذائي متوازن

تعرف على عدد السعرات الحرارية في الدجاج

أفضل مصادر البروتين النباتي

ERRACHKI Harone

مدرب معتمد من الأكاديمية الدولية (Fabulous body) حاصل على دبلوم في الفيتنس والتغذية الصحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى