التخسيسمكملات غذائية

حقيقة مكملات اللبتين لانقاص الوزن

اللبتين هو هرمون ينتج بشكل طبيعي في الجسم يساعدك على تنظيم الشعور بالامتلاء والشبع. لهذا السبب، يروج المسوقون عادة مكملات اللبتين لانقاص الوزن كمساعدة لرفع معدل حرق الدهون. لكن الحقيقة أن هذه المكملات لا تحتوي في الواقع على الليبتين، مما يعني أنه من غير المحتمل أن تؤدي إلى فقدان الوزن.

فحصت الأبحاث تأثير هرمون اللبتين على فقدان الوزن وما إذا كانت المكملات الغذائية يمكن أن تؤثر على مقاومة اللبتين، ولكن لا تزال هناك حاجة لمزيد من الدراسات السريرية واسعة النطاق.

إذا كنت تفكر في تناول حبوب اللبتين أو تجربة نظام غذائي اللبتين لانقاص الوزن، قد تساعدك المعلومات الواردة في المقالة إلى الوصول لهدفك.

ذات صلة: أفضل العادات الصباحية لانقاص الوزن، جربها وستلاحظ الفرق!

ما هو اللبتين؟

ينتج جسمنا العديد من الهرمونات التي تساعدك على تناول الكمية المناسبة من الطعام والحفاظ على الوزن الصحي. اللبتين هو واحد منهم. يتم إنتاج هذا الهرمون متعدد الببتيد بواسطة الخلايا الدهنية (الدهون) في جسمك.

ينتقل اللبتين عبر مجرى الدم إلى منطقة ما تحت المهاد، وهي جزء من الدماغ يُنظم الجوع والعطش والمزاج والعديد من الوظائف الجسدية الأخرى. 

عندما تتفاعل مستقبلات اللبتين في منطقة ما تحت المهاد مع اللبتين، فإنها تُرسل إشارات الشبع إلى عقلك بأن الوقت قد حان للتوقف عن الأكل لأن لديك طاقة كافية (دهون) مخزنة بعيدًا. مخازن الطاقة هي مخازن الدهون.

قام الباحثون بالتحقيق في تأثير هرمون اللبتين لانقاص الوزن والحفاظ على الوزن على المدى الطويل منذ التسعينيات. تشير مراجعة من الأبحاث المنشورة في عام 2019 في Nutrients إلى أن هرمون اللبتين يعد علاجًا للسمنة

وخلص الباحثون إلى أن “الآليات والمسارات الجديدة التي ينشطها اللبتين يتم اكتشافها باستمرار، جنبًا إلى جنب مع تطوير تقنيات جديدة وتوليفات دوائية يمكن أن تحسن فعالية وسلامة اللبتين”. (المصدر)

يرسل اللبتين إشارات إلى عقلك لتقليل تناول الطعام وزيادة استهلاك الطاقة.

مقاومة اللبتين

حقيقة مكملات اللبتين لانقاص haronefit
حقيقة مكملات اللبتين لانقاص الوزن: مقاومة اللبتين

عندما يعاني الشخص من زيادة الوزن أو السمنة، يكون لديه المزيد من الخلايا الدهنية في الجسم، مما يعني أنه ينتج المزيد من الليبتين. تحدث مقاومة اللبتين عندما تكون مستويات اللبتين عالية في الجسم ولكن الدماغ غير قادر على استقبال إشارات الشبع المعتادة التي يرسلها الهرمون. 

بمعنى آخر، الرسائل التي يجب أن تخبر عقلك بالتوقف عن الأكل والبدء في حرق المزيد من السعرات الحرارية لا تعمل بشكل طبيعي.

اقترح بعض الباحثين أن مقاومة اللبتين يمكن أن تفسر لماذا يعاني الأشخاص الذين يعانون من السمنة من صعوبة في تناول كميات أقل وفقدان الوزن. إذا لم تكن هناك إشارة لإعلامك بأنك ممتلئ، فسيستمر عقلك لتعتقد أنك جائع.

لكن مقاومة اللبتين يمكن أن تكون موضوعًا مثيرًا للجدل لأن العلماء ما زالوا لا يعرفون بالضبط كيف يتفاعل الهرمون مع العوامل الأخرى. مثلا، تلعب الهرمونات الأخرى المتعلقة بالشهية والجوع دورًا أيضًا في ما تأكله ومقدار ما تأكله. 

يعرف الباحثون أيضًا أن هناك أشياء أخرى تؤثر على تناولنا للطعام، مثل روائح الطعام ونكهاته وعادات الأكل وأنظمة المكافآت وحتى التقاليد الثقافية. لذلك لا يمكن للباحثين الجزم بأن مقاومة اللبتين تسبب السمنة، على الرغم من الارتباط الشديد.

أظهرت الدراسات أيضا أن مستويات اللبتين أعلى لدى الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة، ولكن لا يزال الباحثون يدرسون تأثير مقاومة اللبتين في الجسم وكيفية ارتباطها بالهرمونات الأخرى المرتبطة بالجوع.

ذات صلة: هرمون الجريلين: وظائفه تأثيراته وكيفية التحكم فيه

مكملات اللبتين لانقاص الوزن

مكملات اللبتين لانقاص الوزن haronefit
مكملات اللبتين لانقاص الوزن

إذا كنت تحاول إنقاص الوزن، فمن المحتمل أنك شاهدت إعلانات عن مكملات اللبتين لانقاص الوزن التي تدعي أنها تعزز مستويات اللبتين أو تُحسن مقاومة اللبتين. لكن هذه الحبوب لا تحتوي في الواقع على هرمون اللبتين. 

تحتوي معظم حبوب اللبتين على مكونات مثل الشاي الأخضر أو ​​الألياف التي قد تساعدك في الشعور بالشبع أو حرق المزيد من السعرات الحرارية. 

نظرًا لأن الباحثين لا يفهمون تمامًا مقاومة اللبتين واللبتين، فلا يوجد دليل يشير إلى أن مكملات اللبتين ستعمل كمساعد لفقدان الوزن.

سواء أكانت مكملات اللبتين فعالة أم لا، فإنها تعتبر آمنة بشكل عام لمعظم الناس. ومع ذلك، مثل جميع الفيتامينات والمكملات الغذائية، فإن أي ادعاءات يقدمها مصنعو حبوب اللبتين لا تخضع للتنظيم من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA). 

لا تخضع المكملات الغذائية لنفس معايير الاختبار الصارمة مثل الأدوية الصيدلانية. لهذا السبب من الجيد دائمًا استشارة طبيبك قبل تجربة المكملات الغذائية مثل اللبتين، خاصةً إذا كنت تعاني من حالة صحية مزمنة.

لا ينبغي أيضا استخدام مكملات اللبتين لعلاج نقص الليبتين، وهي حالة نادرة يتم تشخيصها عادةً في مرحلة الطفولة. عندما تكون مستويات اللبتين في الجسم منخفضة جدًا، يعتقد الجسم أنه لا يحتوي على دهون على الإطلاق، وهو في الأساس في حالة جوع مستمر. 

هذا يساهم في الجوع والأكل غير المنضبط ويمكن أن يسبب أيضا السمنة الشديدة عند الأطفال ويؤخر بداية سن البلوغ. يتم علاج نقص اللبتين من قبل الطبيب عن طريق حقن اللبتين.

إذا كنت تشك في أن مستويات اللبتين لديك متوقفة أو أنك قد تكون مصابًا بمقاومة اللبتين، فتحدث إلى طبيبك الخاص عن الاختبارات الهرمونية أو العلاجات الأخرى لمساعدتك على إنقاص الوزن قبل تجربة مكملات اللبتين.

ذات صلة: حقيقة مكملات حرق الدهون وعلاقتها بانقاص دهون الجسم

حمية اللبتين

حمية اللبتين haronefit
حمية اللبتين

إذا كنت تبحث عن مكملات اللبتين لانقاص الوزن، فربما تكون قد صادفت نظام اللبتين الغذائي، وهو خطة تناول الطعام التي وضعها “بايرون جي ريتشاردز”، (خبير التغذية السريرية المعتمد من مجلس الإدارة. في كتاب “The Leptin Diet”)، يحدد “ريتشاردز” خمس قواعد للوزن:

  • تناول ثلاث وجبات في اليوم. اترك م بين 5 إلى 6 ساعات بين الوجبات ولا تتناول وجبة خفيفة بين الوجبات.
  • لا تأكل أي شيء بعد العشاء. قم بإنهاء تناول العشاء قبل النوم بثلاث ساعات على الأقل.
  • تناول وجبة فطور غنية بالبروتين. تناول 25 جرامًا أو أكثر من البروتين.
  • لا تأكل وجبات كبيرة. قم بإنهاء الوجبة عندما تكون أقل بقليل من الشبع.
  • قلل من عدد الكربوهيدرات التي تتناولها ولكن لا تقطعها تمامًا.

بالطبع، ليس هناك ما يضمن أن نظام اللبتين لانقاص الوزن سيغير مستويات هرمون اللبتين لديك ويؤدي إلى فقدان الوزن. ومع ذلك، هناك عدد قليل من التغييرات الغذائية المدعومة علميًا التي يمكنك إجراؤها للمساعدة في تنظيم مستويات هرمون اللبتين في جسمك. 

يعد إجراء تغييرات صحية على طريقة تناول الطعام أمرًا بسيطًا نسبيًا ولا ينتج عنه آثار جانبية سلبية ويوفر فوائد صحية أخرى بالإضافة إلى فقدان الوزن. إليك كيفية البدء.

قلل من تناول الدهون المشبعة: اقترح الباحثون أن مستويات الدهون الثلاثية المرتفعة قد تتداخل مع النقل الصحي للبتين. يمكنك محاولة تقليل الدهون الثلاثية عن طريق تناول كميات أقل من الدهون المشبعة.

اختر الأطعمة منخفضة السكر: وجد بعض العلماء صلة بين مستويات الأنسولين واللبتين . قد تتمكن من تحسين مستويات اللبتين في جسمك عن طريق التحكم في سكر الدم والأنسولين. اختر الأطعمة التي تتم معالجتها بشكل طفيف وتحتوي على نسبة أقل من السكر المضاف.

تناول الأطعمة الغنية بالألياف: من غير المعروف أن الألياف لها تأثير على مستويات اللبتين، لكن الأطعمة الغنية بالألياف لها تأثير مشابه. عندما تتناول أطعمة غنية بالألياف الغذائية، ستشعر بالشبع بشكل أسرع وستظل شبعًا لفترة أطول، مما يساعدك على ذلك. تناول كميات أقل بشكل عام.

نم جيدا: أظهرت الدراسات أن الحصول على نوم جيد ليلاً قد يساعد في زيادة مستويات اللبتين. قم بإجراء تغييرات على روتينك اليومي للراحة جيدًا في الليل.

كشفت الأبحاث أيضًا كيف يمكن أن تؤثر الأنواع المختلفة من الأطعمة والأنماط الغذائية على التحكم في الليبتين للمساعدة في تعزيز فقدان الوزن. على سبيل المثال، أظهرت إحدى الدراسات أن اتباع نظام غذائي منخفض الدهون وعالي الكربوهيدرات يزيد من مستويات الليبتين أكثر من ارتفاعه. 

ومع ذلك، لا توجد أدلة كافية تشير إلى أن نظامًا غذائيًا معينًا يمكن أن ينظم بشكل فعال مستويات اللبتين أو يعالج مقاومة اللبتين.

لا يمكن قياس مستويات اللبتين إلا في المختبر من خلال فحص الدم. اسأل طبيبك عن الاختبارات والعلاجات التي قد تكون متاحة لك.

نصيحة من موقع haronefit

حتى يعرف الباحثون المزيد من المعلومات عن اللبتين وفقدان الوزن وما إذا كانت حبوب اللبتين لانقاص الوزن فعالة، فإن أفضل طريقة لفقدان الوزن تبدأ من خلال إجراء تغييرات صحية في النظام الغذائي ونمط الحياة. تذكر أنه لا توجد طريقة واحدة لتناول الطعام أو إنقاص الوزن، وما يصلح لك قد لا يصلح لشخص آخر.

بينما نؤيد أسلوب تناول الطعام الذي يتسم باليقظة والشمول والتوازن، فإننا نعلم أن ذلك يختلف بناءً على أهداف الفرد ونمط حياته وميزانيته. يحتاج كل شخص إلى إيجاد نمط أكل صحي ومستدام ومُرضي وقد يتطلب ذلك أحيانًا مساعدة طبيب أو اختصاصي تغذية مسجل.

إذا استفدت من هذه المقالة لا تنس مشاركتها مع أصدقائك في مواقع التواصل الإجتماعي، سأكون سعيدا بذلك وسأعمل بجِِد على تقديم أفضل المقالات الخاصة بالتغذية الصحية والرياضة.

يمكنك إيجادي هنا: Instagram, Facebook, Quora للإستفسار والمتابعة أون لاين.

اقرأ المزيد:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock